الصحراء الغربية ومفتاح حل النزاع

04 décembre 2007

مشروع الحكم الذاتي غير مسبوق ويحظى بإجماع الطبقة السياسية المغربية

24-12-2006

نواكشوط آنفو: كتبت صحيفة ( نواكشوط آنفو) اليوم الجمعة أن البعد " التشاركي والشمولي "  الذي كان حاضرا في مختلف مراحل إعداد المقترح المغربي حول الحكم الذاتي للأقاليم الجنوبية يعد خطوة غير مسبوقة, ويضفي مصداقية أكبر على المشروع .

وقالت الصحيفة إن الأمر يتعلق بخطوة حقيقية تشاركية وإرادية وشفافة, من أجل تشجيع انخراط الجميع في مفهوم الحكم الذاتي .

وأبرزت الصحيفة , في مقال لرئيس التحرير المساعد جدنا ولد ديدا بعنوان "" المشروع المغربي للحكم الذاتي"" , أنه "" تم إشراك سكان الصحراء في تحديد مستقبلهم"".

واضافت ان "" مثل هذا البعد نفسه, الشمولي والدقيق تم اتباعه , بنجاح, من قبل صاحب الجلالة الملك محمد السادس , بالنسبة للقضايا الوطنية الكبرى ( إصلاح مدونة الاسرة وإحداث هيئة الانصاف والمصالحة والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية...).

وتابعت ( نواكشوط آنفو) أن "" مفتاحا آخر من مفاتيح النجاح يكمن في الطابع المنفتح والديموقراطي للمجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية الذي ساهم في إعداد هذا المقترح "".

وأشارت الى انه "" فضلا عن ذلك, فإن أغلبية كبيرة جدا من ساكنة المنطقة, بمختلف حساسياتها , أعربت , ومن خلال قنوات مختلفة, عن مساندتها للحكم الذاتي كحل ديموقراطي لوضع حد لهذا النزاع الجهوي"".

واعتبرت الصحيفة الموريتانية ان مقترح الحكم الذاتي يندرج بشكل تام في مشروع المجتمع الديموقراطي والحداثي الذي أطلقه جلالة الملك ويدعمه الشعب المغربي قاطبة.

وسجلت وجود توافق غير مسبوق داخل مختلف القوى السياسية المغربية حول هذا المقترح, والذي يتماشى مع الاصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تشهدها المملكة منذ اعتلاء جلالة الملك العرش .

وأضاف المصدر ذاته ان مشروع الحكم الذاتي يعد "" تجربة ستمكن من ايجاد مخرج لهذه القضية المكلفة والتي طال أمدها , والتي عرقلت وتعرقل بناء المغرب العربي "".

وفي معرض الحديث عن الآفاق المستقبلية لاتحاد المغرب العربي, أكدت ( نواكشوط آنفو) ان المشروع الجديد كفيل بتسريع وتيرة اعادة انطلاق بناء الصرح المغاربي وتعزيز الامن الجهوي

Posté par SAHARA libre à 17:40 - Commentaires [0] - Permalien [#]

مشروع الحكم الذاتي غير مسبوق ويحظى بإجماع الطبقة السياسية المغربية

24-12-2006

نواكشوط آنفو: كتبت صحيفة ( نواكشوط آنفو) اليوم الجمعة أن البعد " التشاركي والشمولي "  الذي كان حاضرا في مختلف مراحل إعداد المقترح المغربي حول الحكم الذاتي للأقاليم الجنوبية يعد خطوة غير مسبوقة, ويضفي مصداقية أكبر على المشروع .

وقالت الصحيفة إن الأمر يتعلق بخطوة حقيقية تشاركية وإرادية وشفافة, من أجل تشجيع انخراط الجميع في مفهوم الحكم الذاتي .

وأبرزت الصحيفة , في مقال لرئيس التحرير المساعد جدنا ولد ديدا بعنوان "" المشروع المغربي للحكم الذاتي"" , أنه "" تم إشراك سكان الصحراء في تحديد مستقبلهم"".

واضافت ان "" مثل هذا البعد نفسه, الشمولي والدقيق تم اتباعه , بنجاح, من قبل صاحب الجلالة الملك محمد السادس , بالنسبة للقضايا الوطنية الكبرى ( إصلاح مدونة الاسرة وإحداث هيئة الانصاف والمصالحة والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية...).

وتابعت ( نواكشوط آنفو) أن "" مفتاحا آخر من مفاتيح النجاح يكمن في الطابع المنفتح والديموقراطي للمجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية الذي ساهم في إعداد هذا المقترح "".

وأشارت الى انه "" فضلا عن ذلك, فإن أغلبية كبيرة جدا من ساكنة المنطقة, بمختلف حساسياتها , أعربت , ومن خلال قنوات مختلفة, عن مساندتها للحكم الذاتي كحل ديموقراطي لوضع حد لهذا النزاع الجهوي"".

واعتبرت الصحيفة الموريتانية ان مقترح الحكم الذاتي يندرج بشكل تام في مشروع المجتمع الديموقراطي والحداثي الذي أطلقه جلالة الملك ويدعمه الشعب المغربي قاطبة.

وسجلت وجود توافق غير مسبوق داخل مختلف القوى السياسية المغربية حول هذا المقترح, والذي يتماشى مع الاصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تشهدها المملكة منذ اعتلاء جلالة الملك العرش .

وأضاف المصدر ذاته ان مشروع الحكم الذاتي يعد "" تجربة ستمكن من ايجاد مخرج لهذه القضية المكلفة والتي طال أمدها , والتي عرقلت وتعرقل بناء المغرب العربي "".

وفي معرض الحديث عن الآفاق المستقبلية لاتحاد المغرب العربي, أكدت ( نواكشوط آنفو) ان المشروع الجديد كفيل بتسريع وتيرة اعادة انطلاق بناء الصرح المغاربي وتعزيز الامن الجهوي

Posté par SAHARA libre à 17:28 - Commentaires [0] - Permalien [#]